حول مشاهدات الأجندة الاقتصادية للأسبوع المُقبل (5– 9 سبتمبر)

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

حول مشاهدات الأجندة الاقتصادية للأسبوع المُقبل (5– 9 سبتمبر)

حول مشاهدات الأجندة الاقتصادية للأسبوع المُقبل (5– 9 سبتمبر)

التطورات الاقتصادية الأسبوع الماضى

حصد الأسبوع الماضى حركة تداولات متواضعة نسبيًا اتجهت فى المُجمل إلى تعافى ضعيف لمؤشر الدولار, بينما كان الإسترلينى الأقوى مقارنةً بالعملة الأوروبية, وجاء هذا فى إطار مجموعة فى المشاهدات الاقتصادية تركزت فى منطقتى الدولار والباوند

فعلى صعيد منطقة الاسترلينى كانت أهم المشاهدات الاقتصادية هى صدور بيان مشتريات المديرين بالقطاعين الصناعى والإنشاءات, حيث ظهرت قراءة القطاعين بصورة إيجابية مقارنةً بقراءات الشهر الماضى وذلك بفروق تفاوتت ما بين 3 : 4 نقاط

أما بشأن منطقة الدولار, فقد أظهرت الأجندة الاقتصادية الأمريكية نتائج سلبية خاصة بشأن تقرير سوق العمل الأمريكى, وكذا مؤشر مشتريات المديرين بالقطاع الصناعى, بينما كانت القراءة الإيجابية الوحيدة بأجندة الدولار هى مؤشر ثقة المستهلك الأمريكى والذى ارتفع بفارق 3,4 نقطة بالمقارنة بالقراءة السابقة

أما بخصوص تطلعات الأجندة الاقتصادية للمناطق الرئيسية الأسبوع المُقبل فيمكن طرحها على النحو التالى

– بداية بمنطقة الدولار نجد أن أجندة الدولار الأسبوع المُقبل هادئة نسبياً بالمقارنة بالأسبوع الماضى, حيث تتلخص أهم المشاهدات بأجندة الدولار فى ثلاث مشاهدات رئيسية وهى مشتريات المديرين بالقطاعات غير الصناعية, والبيان الأسبوعى لإعانات البطالة, بالإضافة إلى قراءة مخزون النفط الأمريكى, وبنظرة عامة فإننا نتوقع تفاوت فى أداء الدولار على مدار الأسبوع, تميل فى مجملها نحو التراجع أكثر من الأرتفاع

– وعلى صعيد منطقة اليورو فينحصر أهم ملامح المشهد الاقتصادى لمنطقة اليورو فى اجتماع لجنة السياسة النقدية خلال جلسات الخميس من الأسبوع, حيث توقعات بأستقرار الفائدة على اليورو عند المستوى الصفرى, والذى استقر عليه المركزى الأوروبى منذ مارس الماضى, وحول ملامح هذا الاجتماع فإن التطلعات تذهب إلى استمرار السياسة النقدية لمنطقة العملة الموحدة على النهج التوسعى لها فى ضوء الاعتراف بشبه خناق اقتصادى وتحديات تواجه منطقة اليورو, ما يدع احتمالات بضعف نسبى لموقف العملة الأوروبية خلال الأسبوع المقبل

– أما على مستوى منطقة الإسترلينى فيُنتظر الاسبوع المُقبل استكمال صدور بيانات مشتريات المديرين بالقطاعات الرئيسية للاقتصاد البريطانى, حيث يصدر فى أول جلسات الأسبوع بيان مشتريات المديرين بالقطاع الخدمى, والمُنتظر أن يحقق ارتفاعاً بفارق نحو 1,7 نقطة مقارنةً بقراءة الشهر الماضى, وتسير هذه التوقعات فى نفس اتجاه النتائج الإيجابية التى حققها هذا المؤشر فى القطاعين الصناعى والإنشاءات الأسبوع المُنصرم, على جانب آخر تنتظر منطقة الباوند توقعات بتراجع مؤشر الإنتاج الصناعى البريطانى من -0,3% إلى -0,4% خلال الشهرين الماضيين, كما تنتظر منطقة الباوند هذا الأسبوع صدور تقرير التضخم الذى سيصدر من المركزى البريطانى خلال جلسات الأربعاء

فى هذا الإطار نرى ثمة تحركات إيجابية قد تدفع نحو شراء الباوند خلال جلسات الأسبوع المُقبل على نحو استمرارى لحركة الأسبوع الماضى

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

حول توقعات للأجندة الاقتصادية للأسبوع المُقبل (19– 23 سبتمبر)

حول توقعات للأجندة الاقتصادية للأسبوع المُقبل (19– 23 سبتمبر)

التطورات الاقتصادية الهامة الأسبوع الماضى

أنتهت تداولات الأسبوع الماضى بربح لمؤشر الدولار بلغ نحو 76 نقطة, وجاءت أكبر مكاسب الدولار أمام سلة العملات أمام الباوند والتى بلغت تقريبًا 260 نقطة, وجاءت هذه الحركة فى إطار مجموعة من المشاهدات الاقتصادية بالمناطق الرئيسية, وقد اتسمت مشاهدات الأجندة الأمريكية فى عمومها بالظهور الجيد خاصة بالمقارنةً بالقراءات السابقة لها, وكان أبرز هذه المشاهدات البيانات الخاصة بالتضخم فى الاقتصاد الأمريكى, وبيانات مبيعات التجزئة وكذا بيان الإنتاج الصناعى فى فلادلفيا, وعلى صعيد منطقة الباوند فقد شكلَّت الأجندة الاقتصادية البريطانية ضغطًا على تداولات الباوند بدافع تسجيل مبيعات التجزئة البريطانية لقيمة سالبة متراجعة بصورة واضحة عن القراءة السابقة, فضلاً عن اجتماع لجنة السياسة النقدية بالمركزى البريطانى التى كان لها دورًا فى استمرار الضغط على العملة الاسترلينى

أما بخصوص مشهد الأجندة الاقتصادية للمناطق الرئيسية الأسبوع المُقبل فيمكن طرحها على النحو التالى

بداية بمنطقة الدولار فيأتى على قمة الأجندة الاقتصادية الأمريكية لهذا الأسبوع اجتماع لجنة الفومك لشهر سبتمبر, والذى من المقرر أن يُعلِّن خلاله الفيدرالى الأمريكى عن تثبيت مُحتمل لفائدة الدولار عن المستوى السابق البالغ 0,5%, وهذا على الرغم من انتظار أغلب أنظار المتعاملين واتجاه كافة تصريحات صناع السياسة النقدية الأمريكية نحو تكهنات برفع فائدة الدولار قبل نهاية العام الجارى, ليكون السيناريو على أغلب الأحيان يسير فى اتجاه نفس سيناريو العام الماضى

يُذكر أن اجتماع الفيدرالى المنتظر الأسبوع القادم يسبق اجتماعين آخرين قبل نهاية العام, وهما اجتماع اكتوبر واجتماع ديسمبر, وفى هذا الإطار تنتظر الأجندة الأمريكية فى مُستهل الأسبوع تقدم متوقع فى مؤشر تراخيص البناء الشهر الماضى بفارق نحو 30 ألف ترخيص مقارنةً بالشهر الأسبق

فى هذا السياق المطروح فإن تداولات الدولار لازالت تسير فى اتجاه استمرار التعافى النسبى للدولار أمام سلة العملات, ولكن رُبما تكون مفاجأة الأسواق التى هى رُبما تكون واردة ولكنها مُستبعدة شيئًا ما, وهى إقرار الفيدرالى رفع الفائدة على الدولار ربع نقطة هذا الاجتماع, لتبلغ نحو 0,75%, وهذا إن وقُّع سيدعم حتمًا مكاسب الدولار خلال التداولات القادمة

وعلى صعيد منطقة اليورو فإن الأجندة الاقتصادية الأوروبية تقتصر على حديث لمحافظ المركزى الأوروبى ماريو دراجى خلال جلسات الخميس من الأسبوع المُقبل, فضلاً عن انتظار لبيانات مشتريات المديرين بالقطاعين الخدمى والصناعى, وذلك داخل اقتصاديات منطقة اليورو, والتى تتجه توقعاتها نسبيًا نحو التراجع مقارنةً بالقراءات السابقة, وهذا المشهد الاقتصادى لمنطقة اليورو فى حد ذاته لا يمنح مصدر قوة للعملة الأوروبية, وإلا إن كان هناك مستجدات سلبية تجاه مؤشر الدولار

أما على مستوى منطقة الإسترلينى فإن الأجندة الاقتصادية المُنتظرة الأسبوع المُقبِل شحيحة إلا حد كبير, فالمشاهدة الوحيدة المنتظر صدورها هى موازنة شركات القطاع العام, والمتوقع أن تحقق الشهر الماضى عجزًا بنحو 10,5 بليون باوند, وفى هذا السياق فإن مراقبة الأنظار للباوند ستكون محدودة والاتجاه على الأرجح سيكون استمرارًا للضغط على الباوند فى نطاق الإشارات الفنية الهامة

شركة أبل تستعد لاطلاق الجيل الجديد من هواتف ايفون

الكاتب Mohamed Saber 18 أغسطس، 2020, 10:41 ص 4.9k مشاهدات

تستعد شركة أبل لاطلاق الجيل الجديد من هواتف ايفون في سبتمبر المقبل ، وينتظر الملايين من محبي منتجات شركة أبل الاعلان عن الجهاز الجديد الذي ترددت حوله الكثير من الشائعات بأن اسمه سيكون ” ايفون 7 ” .

اعلنت أبل في مؤتمرها للمطورين في يونيو الماضي ان الجهاز الجديد سيعمل بنظام ios 10 ، علما بأن الكثير من المواقع علي شبكة الانترنت نشرت معلومات غير مؤكدة حول امكانيات الجهاز الجديد ، في حين ان الشركة اعلنت ان التركيز سيكون اكبر علي تطوير البرمجيات التي تتوافر بشكل مسبق علي الجهاز و امكانية التعامل معها .

و قد نشر احد المواقع معلومة غير اكيد اثارت جدلا واسعا بين محبي منتجات أبل و هي نية الشركة التخلي عن فتحة توصيل السماعات للعمل علي تنحيف الجهاز اكثر ، حيث تباينت الاراء بين مرحب بالفكرة ورافض لها .

اما بالنسبة للتصميم فمن المتوقع ان يحمل نفس السمات العامة المتواجدة في ايفون 6 بهيكل من الالوميوم و شاشة بحجم 4.7 بوصة .

و وفقا لبلومبرغ فان أبل ستتخلي عن زر home الرئيسي في الجهاز .

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Like this post? Please share to your friends:
أرباح فوركس
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: