الالتزام بـ وقف الخسارة في التداول لتحقيق اقصي نسب الربح

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

تقرير التحليل الفنى الاسبوعى لمتابعة نتيجة اجتماع الاوبك وسيناريو صعود اليورو

الذهب الان مازال قوى جدا بسبب استمرار تخوف المستثمرين والمضاربين عالميا مما يدعوهم

للتحوط بالذهب وشراؤه ونجد ان السعر عندما وصل الى منطقة عرض متمثلة فى المنطقة بين

1673.44 و 1702.94 لم يظهر اى نمط من انماط الانعكاس تماما وذلك يرجع ايضا الى القوة

المسيطرة على اسعار الذهب ونعتقد ان افضل فرص الشراء هى بعد كسر منطقة العرض

الحالية والثبات مما يدعو الى تأكد استمرار الصعود حتى منطقة العرض القادمة عند مستويات

1771.87 ويفضل ان ننتظر تأكيد قوى بظهور احدى شموع السلوك السعرى “ برايس اكشن ”

حتى لو على اطار زمنى اقل. ويجب ان نتأكد انه لا انخفاص لاسعار الذهب عالميا حتى يتم

الاعلان رسميا عن اعتماد دواء فعال لهذا الفيروس الذى ادى الى انهيار وتهاوى اقتصاديات

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

شركات كبيرة فى العالم.

حالة من التخبط الشديد تشهدها اسعار البترول خلال الفترة الحالية عالميا فى خلال الاسبوع

الماضى كنا نترقب اجتماع “اوبك” ونأمل ان يصل الاعضاء الى اتفاق جيد بشأن كميات

الانتاج وبناء عليه لاحظنا ايجابية نوعا ما وصعود بدأ يكون ملحوظا على اسعار البترول وما

لبث ان انتهى الاجتماع وكانت النتيجة انه لا اتفاق نهائى بشأن الامر وبالتالى سيطر الهبوط

مرة اخرى على اسعار البترول بشكل ملحوظ وتكونت نظرة عامة سلبية على اسعار البترول

وفنيا اذا استطاع السعر ان يكسر اخر شمعة صاعدة على الاطار الاسبوعى الموضح فلا

نعتقد ان نشاهد صعود نهائيا على البترول خلال الفترة الحالية فهذه الشمعة هى خط الدفاع

الاخير لاسعار البترول حتى لا تهبط ادنى من اخر قاع تم تكوينه.

توصيات محمد كامل

نتيجة خدمة التوصيات المدفوعة من خدمة “توصيات مضاعفة الحساب“
وكما نلاحظ طبقت النتائج على حساب الاستاذ محمد كامل رئيس قسم التحليل الفني بشركة ارابيك فوركس وكما موضح فهو حساب حقيقى
وكانت النتيجة كما يظهر فى اللقطات التالية

البيتكوين حقق السيناريو الايجابى الذى كنا ننتظره خلال الاسابيع الماضية حتى نضمن

استمرار الصعود وهو كسر المقاومة المتواجدة عند 6879.25 وبناء عليه فإننا نعتقد

ان الصعود مستمر حتى 8269.5 كهدف اول ثم 10131.48 كهدف ثانى وذلك

بعد صعود السعر من البداية من منطقة الطلب المتواجدة عند 4561.64 و 3316.57

ولاحظنا خلال ازمة كورونا الحالية ان اسعار البيتكوين لا تتأثر كثيرا بالمتغيرات العالمية

مثل الذهب على سبيل المثال فى اشد اوقات انتشار الفيروس كنا نلاحظ فى بعض الاوقات

صعود ملحوظ على اسعار البيتكوين. وفنيا فإن اى اغلاق اسفل المقاومة الفرعية المكسورة

عند 6879.25 مرة اخرى يعتبر امر سلبى وقد يلغى سيناريو الصعود المتوقع.

اليورو دولار بعد حالة من الضعف شهدها خلال الاسبوع قبل الماضى بدأ فى عملية تصحيح

وخلال عملية التصحيح هذه اعطانا فرصة تدعم سيناريو صعودى جيدة وذلك بعدما قام السعر

بكسر خط الاتجاه الهابط الموضح بالشارت ثم عاد مرة اخرى للتصحيح عليه وتزامن كسر

خط الاتجاه مع كسر مقاومة فرعية عند مستويات 1.0925 وتزامن هذا مع بدأ انحسار

الوفيات فى قارة اوروبا بشكل ضفيف وهو امر ايجابى لليورو بشكل عام. وخلال ازمة كورونا

المستجد الذى اجتاح العالم شهدنا ان هناك بعض الدول هى الاكثر تضررا مثل ايطاليا واسبانيا

مما ادى لظهور ضعف قوى على اليورو. ونعتقد ان الصعود خلال الفترة القادمة سيكون حتى

مستويات كبيرة حتى 1.1400 ولكن هناك مقاومة اولى يجب كسرها والتى تتواجد عن

مستويات 1.1102 و 1.1146 بعد كسرها والثبات اعلاها فحينها ستفتح البوابات لصعود

Technical Analysis

Canadian Dollar against USD – What Next After Correction?

Canadian Dollar OutlookHave you seen our newest trading guides for USD, EUR and Gold ? Download for free our.

Euro Potentially Under-pricing Italian Political Crisis

EuroPrice Analysis and Talking Points:PM Conte Faces No-Confidence Vote, Euro volatility Muted HoweverRising Odds of a Snap ElectionSee our.

USDSEK, USDNOK Reach 17-Year Highs as Recession Fears Rise

NORDIC FX, NOK, SEK WEEKLY OUTLOOKUSDSEK and USDSEK may continue to climb beyond 17-year highGrowing recession concerns has been.

Closing in on 19-Year Trend Break

NZD/USD Technical ANALYSIS: BEARISHNew Zealand Dollar sinks past 2020 bottom, hits three-year lowBreakdown increases chance that 19-year uptrend is.

HD Earnings Could Spark Stock Volatility

Dow Jones Outlook:Home Depot (HD) accounts for the fifth largest share of the Dow Jones Industrial Average at nearly.

الالتزام بـ وقف الخسارة في التداول لتحقيق اقصي نسب الربح

قواعد السلامه في التداول

– ضع خطة للتداول واتبعها : حدد سعر الدخول ، سعر تقبل به الخسارة و سعر تأخذ عليه الأرباح. ل ا تخن خطتك .
– احتفظ دائما بأمر وقف الخسارة Stop Loss Order لكل عقد .
– لا توفر ربحا، إذا شاهدت ربح اخرج من السوق
– احم ربحك، بوضع أمر بيع لحماية الربح. مثلا حققت ربح 30 نقطة . ضع أمر إغلاق على بعد 15 نقطة . بهذا تحمي 15 نقطة ربح .
– السعر الأنسب هو السعر الذي تستطيع به الخروج من السوق فورا. بمعنى لا تنتظر كثيرا فقد تزيد الخسارة أو يضيع الربح .
– العقود تشترى لتباع و تباع لتشترى، لا تعلق نفسك إلى الأبد .
– لا تشتري العقد لتخفف خسارة عقد آخر Do Not Average . هذا ليس مخرجا لخسارة انه تعزيز لها . اقطع خسارتك و تقبلها، و انطلق بعقد جديد. عادل العقود إن ولا بد فقط عندما تعزز عقدا رابحا Positive Averaging.
– كن صبور ليس بمعنى الانتظار على عقد مفتوح بل بمعنى دخول السوق بالوقت المناسب لا الدخول لأجل الدخول .
– تقبل أخطائك، المتداولون الجيدون يميزون أخطائهم و يقبلونها . اقطع الخسارة . المتداولون بلا خبرة هم من ينتظرون المركز ليرتد .
– لا تدع عواطفك تقودك. دخلت مركز سيئ قيم الوضع، ضع خطة جديدة و ابحث عن سعر جيد للدخول ولا تتسرع بالدخول .
– ثق بنفسك و أجعل ثقتك عالية. وضعت الخطة و جاء السعر المناسب لا تتردد بدخول السوق .
– كن ملتزما Have Discipline الالتزام هو ما يميز الجيد من السيئ. المتداول الجيد يتعلم الالتزام بانتظار السعر المناسب للدخول أو الخروج من الصفقة . كذلك استخدام ملتزم لأوامر التحديد و إيقاف الخسارة .
– تداول تداولا يوميا. افتح عقدا و أغلقه بنفس اليوم، هكذا تسيطر على إدارة استثمارك .
– تداول أسعارا مستقرة. إذا انتبهت إلى فرصة ارتفاع أو انخفاض عظيم فعلى الأغلب أن الفرصة قد انتهت .
– عامل تجارتك بالعملة كما تدير أعمالك. اتخذ كل معايير النجاح و تحقيق الربح. تجارة العملات الأجنبية تحتاج لإدارة جيده كما الأعمال
.

قواعد دان زنجر في التداول

دان زنجر متداول ومحلل فني محترف . هو صاحب اكبر نسبة ربح في تاريخ السوق لصالح محفظته الشخصيه خلال عام , وهو يحمل الرقم القياسي في ذلك ( بمعنى الكلمه) , فقد ربح خلال سنه واحدة بنسبة مئويه مقدارها 29233% من محفظته الشخصيه ( اي صحيح . تسعه وعشرون الفا ومئتان وثلاثه وثلاثين بالمئه ) , كما انه حامل الرقم القياسي لجني الارباح الشخصيه لمدة عام ونصف أيضا .
كان لدان زنجر برنامج تلفزيوني يقدمه اسبوعيا في قناة اقتصاديه في لوس انجلس , كما ان لديه في الوقت الحالي برنامجا إذاعي اسبوعي يحمل اسم Money Matters في محطة KFNN الاقتصاديه (كل يوم جمعه من 6:00 pm الى 7:00 pm بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة )
وهذا رابط الاذاعه لمن اراد الاستماع http://www.kfnn.com/listen.asp
درس دان زنجر نماذج الشارت لمدة 10000 ساعه خلال ال 15 سنه الماضيه , ويكون اختياره للسهم على اساس النموذج الفني بالإضافه لاختياره الأسهم ذات المعدل النمو العالي (40% على الأقل ) ويكون عدد اسهمها المطروح للتداول قليل (Low Number of Shares) . هذه الخواص تسهل عملية انفجار السهم .
الموقع الشخصي لدان زنجر : http://www.chartpattern.com/

قواعد دان زنجر لتداول :

هذه القواعد تناسب الشخص صاحب ردة الفعل السريعه , وبالطبع تحتاج الى خبرة وتمرس والتزام بهذه القواعد . بمعنى آخر تحكم بالتردد

1. يجب ان تتأكد بأن السهم المراد شراؤه قد شكل نموذجا واضحا من نماذج التحليل الفني . اي ابتعد عن الشارت الغامض .
2. اشتر السهم عند الارتداد او عند اعطاء النموذج على الشارت اشارة الشراء , تأكد من كمية التداول وايضا عليك بمعرفة معدل كمية التداول على السهم لثلاثين يوم . اذا لم تستطع ان تشتري السهم في البداية وكان قد ارتفع 5 % فما فوق فلا تدخل .
3. كن سريعا في بيع سهمك لانه سرعان ما سيعود الى الهبوط .. ولا تنسى ان تفعل ايقاف الخسائر (ستوب لوز) .. (هذا بالنسبة لأسهم الانفجار ) .
4. قم ببيع 20 الى 30% من كمية الاسهم التي اشتريتها بعد ان يرتفع السهم 15 الى 20% من نقطة الاختراق .
5. احتفظ بأقوى سهم لديك لأطول مدة وقم ببيع الاسهم التي لم تعد تصعد او اصبحت بطيئة الحركه . تذكر الأسهم تكون جيدة فقط حين تكون متحركه للأعلى .
6. ابحث وتعرف على مجموعة الأسهم القويه واتبعها . واجعل اختيارك للأسهم في نطاق هذه المجموعه .
7. بعد ان يتحرك السوق لمدة طويله , ستكون اسهمك هشه امام عمليات البيع مما قد يجعلها تهبط بشكل عنيف وسريع بصورة لن تصدقها . تعلم نقاط الانعكاس من خلال التحليل الفني . وذلك اما عن طريق الشموع اليابانيه او النماذج الفنيه التي تدل على انعكاس الاتجاه .
( أحد المراجع التي تفيد بذلك : Encyclopedia of Chart Patterns, by Bulkowski.) .
8. تذكر بأن تحرك السهم يحتاج الى كمية تداول , لذلك ابدأ بالتعرف على سلوك كميات التداول لسهمك , واعرف ردة فعل السهم لقفزات كميات التداول (الفوليوم) , تستطيع ان تراها على الشارت نفسه , كمية التداول هي المفتاح لحركة سهمك وهي مفتاح نجاح الحركه او فشلها .
9. كثير ما ترى أسهم التوصيات مع نقاط دخول محددة , ولكن . لا يعني ذلك ان الدخول السليم يكون بمجرد ملامسة نقطة الدخول . عليك اولا ان ترى حركة السهم ومقارنتها مع كمية التداول وكذلك وضع السوق بشكل عام . بعد كل هذا يتم الشراء .
10. لا تستخدم المارجن أبدا الا عندما تتنقن قراءة السوق وتتقن قراءة الشارت وتتحكم بعواطفك . المارجن (الهامش) قد يؤدي بك الى الإفلاس .

في البداية نوضح بأن تشارلز داو (صاحب النظرية) هو مؤسس شركة الداوجونز مع شريكه ادوارد جونز، وهي معروفة حاليا بمؤشر الداوجونز. والجدير بالذكر أن داو لم يقم بكتابة أي كتاب عن نظريته وإنما جمعت من مقالاته التي كانت تنشر في جريدة الوال ستريت جورنال The Wall Street Journal .

1. المتوسطات تتجاهل كل شئ Averages Discount Everything
التغيرات في سعر الإغلاق كل يوم تؤثر على قرارات وعواطف المتداولين في السوق، سواء المتداولين الحاليين أو المحتملين. لهذا فهذه العملية تفترض أنها تتجاهل العوامل الأخرى المتعارف عليها والتي من الممكن أن تؤثر على علاقة العرض بالطلب. ورغم أن الكوارث الطبيعية غير المتوقعة، فإن حدوثها يستوعب في السوق بسرعة ولكنه أيضا يتم تجاهله .

2. السوق لديه ثلاثة اتجاهات (حركات ) The Market Has Three Trends (Movements)
يعرّف داو الاتجاه التصاعدي بأنه حالة تحرك قوي ناجح Rally للسعر والإغلاق أعلى من أعلى سعر High الخاص بالتحرك القوي السابق، وأيضا إغلاق أدنى سعر Low أي تحرك قوي ناجح أعلى من أدنى سعر Low للتحرك القوي السابق. وهي ما سنتعرف عليها لاحقا بمسمى القمم والقيعان الصاعدة Peak & Troughs ، والوضع طبعا معاكس في حالة الاتجاه التنازلي .
ويؤمن داو أيضا بأن قوانين الفعل وردة الفعل تنطبق على السوق كما هي منطبقة طبيعيا في الحياة المادية، فقد كتب ” سجلات المتاجرة تظهر بأنه في عدة حالات عندما يصل السهم إلى قمة فإنه يقوم بالتراجع قليلا(الارتداد) ومن ثم يتبع طريقه مرة أخرى إلى أعلى قمة، وبعد مثل هذه الحركة يتراجع(يرتد) السعر مرة أخرى، لذا فارتداده يعتبر نمطي ”
يعتبر داو أن الاتجاه له ثلاث أجزاء، الأساسي، والثانوي، والضئيل. وهي ما يشبهها بالأوج، والموج، ورقرقة الموج(الموجة الصغيرة). فالاتجاه الأساسي يمثل الأوج، والاتجاه الثانوي أو المتوسط يمثل الموج الذي يشكل الأوج، والاتجاه الضئيل يتصرف مثل ترقرق الموج( الموجة الصغيرة ).

3. الاتجاه الرئيسي لديه ثلاث حالات Major Trends Have Three Phases
يركز داو اهتمامه على الاتجاهات الرئيسية، والتي يعتقد بأنها تأخذ ثلاث حالات واضحة ومتميزة : التكتل(التجميع ) Accumulation ، ومشاركة العامة Public Participation ، و التوزيع Distribution.
حالة التكتل(التجميع) تمثل المستثمرين الأذكياء(الماكرين ) الذين يشترون ولديهم معلومات مهمة. فإذا كان الاتجاه السابق هابطا، فهي المرحلة التي يستنبط فيه المستثمرون الأذكياء أن السوق قد استوعب كل ما يسمى بالأخبار السيئة. حالة مشاركة العامة تحدث عندما يبدأ أغلب المحللين الفنيين بالمشاركة وهي عندما يبدأ السعر في التزايد بشكل مضطرد والأخبار الاقتصادية تبدأ في التحسن. حالة التوزيع(تصريف) تأخذ موقعها عندما تبدأ الجرائد بنشر أخبار قصص ومواضيع متفائلة جدا للسوق، وتكون الأخبار الاقتصادية أحسن من أي وقت مضى، ويزداد حجم التداول بالتزامن مع ازدياد مشاركة العامة. في هذه المرحلة الأخيرة تقوم المجموعة التي بدأت في التجميع من قبل بالتوزيع (التصريف) قبل أن يقوم أي شخص آخر بالبيع .

4. المتوسطات يجب أن تؤكد إحداها الأخرى The Averages Must Confirm Each Other
داو كان يعني بالإشارة إلى متوسطات القطاع الصناعي وقطاع الطرق(النقل) أنه لا أهمية لأي إشارة لاتجاه هابط أو صاعد ما لم يؤكدهما المتوسطان معا، وهو لتأكيد أحدهم الآخر. فهو يعتقد بأنه المتوسطان يجب أن يتجاوزا قمة ثانوية سابقة لتأكيد استمرار الاتجاه التصاعدي . ولم يقل بأن هذه الإشارات يجب أن تحدث في وقت واحد، ولكن بالاعتبار أن قصر مدة تزامن حدوثهم يعطي مزيدا من التأكيد على صحة الإشارة .

5. حجم التداول يجب أن يؤكد الاتجاه Volume Must Confirm The Trend
يعتبر داو أن حجم التداول عامل ثانوي ولكنه عنصر مهم في تأكيد الإشارات السعرية. فببساطة يقول ” أنه من المفترض أن يزداد أو يتوسع حجم التداول مع جهة الاتجاه الرئيسي. ففي الاتجاه التصاعدي يزداد حجم التداول عند يتحرك السعر مرتفعا، ويتضاءل عندما يهبط السعر. وفي الاتجاه التنازلي يزداد حجم التداول عندما يتحرك السعر نزولا ويتضاءل عندما يهبط السعر. يعتبر داو أن حجم التداول كمؤشر ثانوي، فهو يعتمد في طريقة متاجرته بشكل كامل على سعر الإقفال .

6. الاتجاه من المفترض أن يستمر حتى يعطي إشارات الانعكاس A Trend Is Assumed to Be in Effect Until It Gives Definite Signals That It Has Reversed

هذه القاعدة تعتبر أحد الأساسيات لطريقة إتباع الاتجاه الحديثة، فهي مرتبطة بالقانون المادي لحركة السوق بأن الجسم المتحرك يستمر في الحركة حتى يجد قوة خارجية تدفعه في الاتجاه المقابل . يوجد عدة أدوات فنية متاحة تساعد المتداولين في التعرف على مستويات الانعكاس، ومن ضمنها دراسة مستويات الدعم والمقاومة، الأنماط السعرية، خطوط الاتجاه، والمتوسطات المتحركة .
من أصعب المهام لمتبعي نظرية داو (أو حتى متتبعي الاتجاهات) هي القدرة على التفريق بين تصحيح ثانوي عادي في اتجاه معين، وبين أول خطوة لاتجاه جديد في الجهة المعاكسة . ويختلف متبعي نظرية داو في تحديد إشارة انعكاس الاتجاه، ففريق يعتقد بأن فشل السعر في تشكيل قمة أعلى من القمة السابقة متبوعا بهبوط يتجاوز القاع الحالي يعتبر إشارة لانعكاس الاتجاه، والبعض الآخر يقول بأنه عندما يقوم السعر بتشكيل قمة جديدة متبوعا بهبوط يتجاوز قمتين سابقتين فإنه يعتبر إشارة لانعكاس الاتجاه، والبعض يعتقد بانه يجب أن يهبط قمتين وقاعين سابقين لكي يعتبر أن الاتجاه قد انعكس .

قدمت نظرية داو أداء جيدا خلال السنوات الماضية بالتعرف على اتجاهات الصعود والنزول في السوق، ولكنها لم تسلم من الانتقادات. ففي المتوسط تفقد نظرية داو ما نسبته 20إلى25% من حركة الاتجاه قبل أن تعطي أي إشارة، فالكثير من المتداولين يعتبره متأخرا جدا. فعادة إشارة الشراء المعتمدة على نظرية داو تحدث في المرحلة الثانية للاتجاه عندما يخترق السعر قمة متوسطة سابقة. وهذا أيضا يعتبر الوقت الذي يتماشى معه أغلب الأنظمة الفنية لمتبعي الاتجاه وبداية تعرفهم على الاتجاه الحالي .

وكرد على هذا الانتقاد، يجب على المتداولين تذكر أن داو لم يقصد توقع الاتجاهات، وإنما حرص على التعرف على اتجاه السوق في بدايات تكونه ومحاولة الحصول على أكبر جزء من تحرك السوق. وتبين السجلات الموجودة أن نظرية داو أدت هذا الدور بشكل معقول جدا. فمن سنة 1920 إلى 1950 استطاعت نظرية داو الحصول على 68% من مجمل تحركات السوق في القطاع الصناعي وقطاع النقل، و67% من تحركات مؤشر الـ S&P 500. هؤلاء الذين ينتقدون نظرية داو لفشلها في الإمساك بقمم وقيعان السوق يفتقرون للمفاهيم الأساسية لطبيعة فلسفة تتبع الاتجاه .

قواعد جون ميرفي في التداول

جون ميرفي هو كبير المحللين في موقع ستوك شارتس الشهير http://www.stockcharts.com/ وهو مؤلف وكاتب صحفي مشهور مختص بالتحليل الفني .
قبل ان ينضم الى طاقم ستوك شارتس . عمل جون ميرفي (لمدة سبع سنوات) كمحلل فني في قناة CNBC الاقتصادية في برنامج “Tech Talk” .

لجون ميرفي عدة كتب وورش عمل عبارة عن اشرطة فيديو و DVD . ثلاثة كتب حققت ارقام قياسيه في مبيعاتها وهي :
Technical Analysis of the Financial Markets
Intermarket Technical Analysis
The Visual Investor
كما ان له خبرة ثلاثون عاما في التداول والتحليل الفني . وخلال هذه السنوات الثلاثين طور جون ميرفي عدة اساليب للتداول وذلك بالتزامه بقواعد راسخه او قوانين وضعها لنفسه (وهذا ما سنتناوله )

قواعد جون ميرفي للتداول :

1. يجب ان تحدد الاتجاهات: ابدأ بتحليل الفريمات الاكبر على الشارت كفريم المنثلي والويكلي وعلى مدى سنوات . ان تحليلك للشارت على الفريمات الاكبر وبتغطيتك لمدة زمنيه اطول ( عدة سنوات مثلا) يزودك برؤية افضل و منظور ابعد طويل الاجل للسوق . ومن بعدها ابدأ بالتحليل على الفريمات الاصغر . حيث ان التحليل فقط باستخدام الفريمات الصغيرة جدا قد يعطيك نتيجه خادعه ورؤيتك للفريمات الاكبر ستحسن من ادائك .
2. يجب ان تلاحظ الاتجاه وتتحرك معه : اتبع اتجاه السوق بعد ان تلاحظه حيث ان اتجاه السوق يأتي بمقاسات متعددة (طويلة الاجل, متوسطه , وقصيرة الاجل) حدد المدة الزمنيه التي تستهدفها اولا ومن ثم استخدم الفريم المناسب لك . تأكد بأنك تتداول بذلك الاتجاه (اي اتجاه السوق ) .
اذا كنت تستهدف مدة زمنيه متوسطة المدى (سوينق) فعليك بالشارت الاسبوعي (فريم الويكلي) والشارت اليومي (فريم الديلي) . اما اذا كنت تستهدف مدة زمنيه اقل فعليك بالفريمات الاقل (60, 30 , 15, 10, 5) وفي كل الاحوال دع الفريم الاكبر يحدد الاتجاه ومن ثم استخدم الفريمات الاقل لضبط عملية التداول .
3. يجب ان توجد قمة الاتجاه وقاعه : وذلك بتحديد مستويات الدعم والمقاومه , حيث ان افضل وقت للشراء هو عند مستوى قريب من مستوى الدعم وافضل وقت للبيع هو عند مستوى قريب من مستوى المقاومه .
4. يجب ان تعرف الى اي مدى عليك ان تتراجع : قس التراجعات المئويه (فيبوناشي) عادة تكون حركات السوق او تصحيحاته سواء الى اعلى او الى اسفل مرتبطه بنسب معينه (وهي نسب الفيبوناشي) للحركات السابقه للسوق .
5. ارسم خطوط الاتجاه : وهي من الادوات المؤثرة حيث انها تتطلب المرور بقمتين او قاعين على الاقل وغالبا مايكون كسر خطوط الاتجاه (الترند) اشارة على تغير الاتجاه . اذا كان لخط الاتجاه او الترند ثلاث قيعان اوثلاث قمم فأكثر فهو خط اتجاه مؤكد .. وكلما اختبر هذا الخط اكثر كلما زادت اهميته .
6. اتبع المتوسطات : تعطيك المتوسطات المتحركه moving averages اشارات البيع والشراء , فهي تخبرك ان كان الاتجاه (اي اتجاه السوق او السهم) مازال قائما ام لا , كما انها تساعدك على معرفة الاشارات المؤكدة لتغيير الاتجاه . لا تخبرك المتوسطات مقدما بما سيحدث لكنها اشارات مؤكدة للاتجاه . ان مزج متوسطين معا في شارت واحد هي من اكثر الدراسات الفنية شعبية مثل : ( متوسط 4 مع متوسط 9 – متوسط 9 مع متوسط 18 – ومتوسط 5 مع متوسط 20 ) وهي تعطيك اشارة الشراء بتقاطع المتوسط الصغير للكبير صعودا , كما انها تعطيك اشارة ايجابيه اذا كان سعر السهم (او قيمة المؤشر) فوق متوسط 40 يوم , وبما ان المتوسطات مؤشرات لاحقه للاتجاه فهي تعمل بشكل افضل حين يكون مؤشر السوق او السهم ذو اتجاه محدد وواضح .
7. يجب ان تتعلم متى يكون الانعكاس : وذلك عن طريق مؤشرات ذبذبات المسار . هذه المؤشرات تساعدك في معرفة ان كان الشراء مبالغ فيه (overbought) او ان كان البيع مبالغ فيه (oversold) و اشهر هذه المؤشرات مؤشر القوة النسبيه RSI)) ومؤشرات الستوكاستك (Stochastics) . اما عن الكيفيه التي نعرف فيها الانعكاس من خلال هذه المؤشرات فذلك يتم عن طريق تحديد الاختلافات الايجابيه والسلبيه (Divergence) . بإمكانك استخدام الاشارات المعطاة اليك على فريم الويكلي كنقطه هامه على فريم الدلي . والاشارات على فريم الديلي كنقطه هامه على فريم ال60 . وهكذا . هذه المؤشرات تكون فعاله بصورة اكبر عند التماسك .
8. يجب ان تعرف اشارات التحذير : ويساعدك في ذلك مؤشر الماكد (MACD ) , فحين يقطع الخط الاسرع صعودا الخط الأبطأ وكلاهما تحت مستوى الصفر فهذه عادة ما تكون إشارة شراء , وحين يحدث العكس ( اي قطع الخط الأسرع نزولا للخط الأبطأ) وكلاهما فوق الصفر فهذه علامة بيع . استفد من التقاطعات على فريم الويكلي لتكون اشارات مهمه على الديلي . هناك ايضا مؤشر MACD Histogram وهو يعطيك الاشارات بصورة مسبقه عن مؤشر الماكد (MACD)
9. ترند ام لا؟ : هنالك مؤشرات تساعدك في معرفة ما اذا كان المؤشر او السهم في اتجاه واضح (ترند) ام لا , كما انها تقيس قوة الترند . لذلك يجب ان تعرف كيف تفرق بين الاتجاه الواضح والغير واضح . مؤشر ADX يساعدك على ذلك . اذا كان خط ADX ( الخط الاسود) صاعدا فهذا يعطيك دلالة ان السهم في اتجاه واضح (ترند) وهنا تستطيع استخدام المتوسطات (moving averages) لتعطيك فعالية اكبر . اما اذا كان خط ADX في اتجاه النزول نستنتج ان السهم في حالة تذبذب او تماسك وفي هذه الحاله نستخدم مؤشرات ذبذبات المسار Stochastics & RSI حيث ان فعاليتها في حالة التذبذب اكبر . هكذا يعرف المتداول اي المؤشرات يستخدم حسب نموذج السهم او مؤشر السوق .
10. يجب ان تعرف العلامات المؤكدة : كمية التداول (volume) من أشهر العلامات المؤكدة . فحين يكون السوق او السهم في اتجاه تصاعدي ( ترند صاعد) سترى ان كمية التداول تكون عاليه عند قمم الترند . كما ان متابعة كمية التداول في الأسواق المستقبليه (futures markets) وفي البري ماركت مهمه , فهي تعطي دلالات على حالة السوق او السهم .

Technical analysis is a skill that improves with experience and study. Always be a student and keep learning.
– John Murphy
التحليل الفني مهارة تتطور مع الخبرة والدراسه , كن طالب علم دائما و واصل التعلم .
– جون ميرفي


قبل الدخول إلى السوق يجب تحديد الاتجاه العام للسوق major trend والاتجاه الحالي حسب أخر إغلاق فلا يجب أن تدخل حتى تعرف اتجاه الترند الرئيسي والمرحلة التي نحن فيها من الترند هل هي مرحلة ارتداد أم مواصلة أم تشبع أم جانبيه وهكذا

تأكد من اعلي وادني سعر والإخبار والأرقام المتوقعة اليوم قبل البدء في أي نشاط وتجنب الدخول إلى السوق مع الأرقام ذات التأثير الحاد فكل يوم هناك سوق وحركه فأنتظر السعر المناسب وتجنب الأيام التي فيها أرقام كالبطالة وأسعار الفائدة والميزان التجاري والحساب الجاري حتى يهدأ السوق ويعود إلى طبيعته .

إن الذين لا تراهم أمامك وتشعر بوجودهم ليسوا أشباح بل بشر لديها من العلم ما ليس لديك ولديهم الخبرة والأجهزة والمال فلا تظن انك ستهزهم بضربة حظ ، وتذكر أن التاريخ يعيد نفسه فالأسعار التي تراها اليوم كانت حلم لآخرين في يوما ما ولكن أين هم هؤلاء الآخرون الآن؟ فقد ترجع الأسعار التي كنت تتمناها ولكنك قد لا تكون موجود .

السوق الخطير هو الذي قد ظهرت فيه علامات مثل 7 أيام متتالية والحركة ضعيفة بشكل عام منها 3 أيام متتالية بمدى قصير بين الهاى واللو (حوالي 50 نقطه فقط) وفيه فجوة من النوع الذي لا يغطى مثل هذا السوق سينطلق بعنف شديد انه نفس الهدوء الذي سبق سونامى ، فمثل هذا السوق تنقصه السيولة وهو شديد الخطورة، وعليك مراقبة العقود المفتوحة مع حركة السعر فإذا زادت مع زيادة السعر أو نقصت مع نقص السعر دل ذلك على استمرار تلك الموجة وبقوة والى مسافة بعيدة أما لو زادت الأسعار وثبتت العقود المفتوحة أو تناقصت فهذا يعنى أن السوق على وشك الانتهاء من هذا الاتجاه أو نهاية الموجة على الأقل ، وبشكل عام يجب أن تستمر العقود المفتوحة في الزيادة مع حركة السعر صعودا أو هبوطا وعلى مدار حياة العقد ويجب أن يفسر التراجع في الحجم مع بقاء السعر في نفس المنطقة أو ينقص أو يزيد قليلا حسب الموجة الأصلية على انه تراجع مؤقت، أي أن كل حركه سعريه في الأسواق ما لم تكون مصحوبة بزيادة مماثله على الأقل في حجم التداول لا تعول عليها كثير فمثل هذه الحركات من الممكن أن تكون مؤذيه لكن لا يطول العهد بها حالما تعود الأمور إلى طبيعتها .

إذا كان السوق تصاعدي فيجب أن تتجنب البيع وابحث عن أي تراجع واشترى والعكس صحيح كما يقولون trend is your friend فلماذا تريد أن تمش عكس التيار .

إذا كان اتجاه السوق تصاعدي وتوقف عند اعلي سعر ولم يتحرك إلا قليل إلى أسفل فلا تقل ليس لديه القدرة على مزيد من الصعود بل قل انه يستعد لهجوم أخر فالسوق لا يغير اتجاهه أبدا بدون سبب أو لأنه فشل في اختراق مكان معين فهو يحاول مره ومرتان وثلاث قبل أن يغير الطريق .

حدد خسارتك ب 50 نقطة أو 3% أيهما اصغر وبعدها خد حماية أو اقلب أو اطلع من السوق فليس الهدف من دخولك أن تتأكد من انك ممكن أن تخسر كل مالك في عمليه واحده بل الهدف أن تبقى في السوق أطول فتره ممكنه فيجب أن تمنح نفسك الفرصة للدخول 33 مره برأس مالك دون أن تضيف عليه فإذا فشلت فأمامك الكثير لتتعلمه قبل العودة إلى هذه الأسواق .

أن الدخول إلى السوق معركة كبيرة فخذ معك كل الأسلحة التي تستطيع حملها فسوف تحتاجها للخروج سالما فلأحد يربح معركة هو غير مستعد لها ومع خصم اقوي منه وفى مكان غريب عليه وهو اعزل أو تسليحه خفيف فمن السهل أن تعرف من يفوز الأسد الجائع أم المصارع الأعزل .

لابد أن تتمسك بنظام العمل الذي تعمل به ولا تحيد عنه أبدا مهما حدث وبدونه أنت هالك لا محالة عليك اختباره أولا وتطبيقه ثانيا والتمسك به ثالثا فلو حققت كل يوم 30 نقطه فقط على مدى 22 يوم تداول شهريا لحققت 66% ربح صافى شهريا أو 8000% سنويا وتذكر أن اخذ القرارات صعب ولكن التمرين على أخذها يعزز نجاحك وإمكانيتك فلا تتردد في أخذها فأنت لن تصبح متداول جيد إلا إذا أصبحت قادر على اتخاذ القرار وتحمل نتائجه بثبات فحدد إستراتيجيتك في الدخول والخروج من السوق واختبرها قبل العمل بها للتأكد من قدرتها على تحقيق الإرباح فأن غالبية المتداولين تعتمد البركة في الدخول أو السعر الحلو اللي صار له زمان ما ظهر والبركة أمر مطلوب في كل عمل لكن هناك عمل أولا ثم طلب البركة وليس العكس وتذكر أنت العدو الوحيد لنفسك في هذا السوق فلا تسمع أوهامك أو تحاول التأثير على قراراتك وتمنى النفس بالتعويض وافعل ما يجب عليك فعله وليس ما تحب أن تفعل أن كل المشاكل تأتى من تجاهلك للحقيقة والتعلق بالوهم فالحقيقة انك مازلت تخسر والوهم انك ستعوض وتربح فخذ قرارك مهما كان صعب وكل قرار تأخذه يقربك أكثر من تحقيق أهدافك ولا تستمع إلى أي شخص في السوق مهما كان واستمع إلى ما تظنه صواب وتذكر انك الوحيد الذي سيدفع الثمن .

الفرق بين الهواة والمحترفين هو أن الهواة يمنون النفس بالأرباح ولذلك يريدون أن يزيدوا العدد إلى اكبر ما يمكن ضاربين بالخطر عرض الحائط فيقولون لأنفسهم 10 عقود بربح 30 نقطه تعمل ثروة وينسى أن العكس ممكن أن يحدث أما المحترفون فيركزون على الخطر فيقول هذا الوضع خطر ولكن يستحق أن أغامر ب 1000دولار بدلا من 600 دولار المفترضة ففرصة أن اربح 3000 دولار كبيره ولأنه غير متأكد من حجم الربح فهو مشغول بالخطر والهاوي مشغول بالربح .

أن السباحة ضد التيار عمل مضني ومكلف ولا فائدة تذكر من ورآه فلابد أن تذهب مع السوق دائما وابقي معه واشترى عند الصعود وبيع عند الهبوط حتى لو خسرت مره أو مرتان لكن ربح مره واحده يعوض فالتريدار الناجح يربح 3 مرات من 10 محاولات ولكن يحقق أضعاف الخسارة فالعبرة بالربح لا بعدد المرات الربح أو الخسارة .

لا تقع في غرام ما تفعل فتفقد القدرة على رؤية المتغيرات بسرعة وانظر إلى العقود التي لديك على أنها عدو يحتاج أن تراقبه عن كثب فالحب ليس أعمى بل للأسف المحبين هم الذين يعانون من العمى وإلا كيف تفسر زواج كل هالجياكر مع أن الحلوات ترس الديرة لا وعوانس بعد .

لا تجعل كل أموالك في مكان واحد في وقت واحد أو لا تضع كل البيض في سلة واحدة واكتفى بالتنوع دون تجاوز حدود الأمان فكل 000و10 دولار يجب أن لا تشترى أو تبيع أكثر من عقدين في اتجاه واحد مهما بدا السوق مضمون فلا يوجد شيء اسمه سوق مضمون وسعر لا يمكن تجاوزه بمسافة كبيرة والتنوع مع مراعاة الكروس قد يكون مربح جدا إذا عرفت أي الأزواج تبيع أو تشترى .

لا تجعل عقد رابح يتحول إلى خسارة أبدا مهما كانت صغيرة واخرج ولو بدولار واحد أفضل من خسارة فالسوق إذا رجع بعد أن كنت رابح سيجعلك عاجز عن اتخاذ القرار فدائما ضع استوب للربح واتركه وتذكر أن كل يوم هناك سوق والربح أو الخسارة هو الفرق بين سعري الشراء والبيع فلا تطارد السوق أبدا فخيرا أن تفقد فرصة جيدة على أن تهتبل فرصة سيئة .

السوق دائما على حق ولا احد يغلب السوق مهما كان فهناك أيام حزينة وأخرى سعيدة فلا تفرح بالأيام السعيدة ولا تبكى على الأيام الحزينة وتذكر لأحد يخسر دائما أو يربح دائما .

أن الهدف من التحليل الفني هو تحديد الأهداف المحتملة ومدى إمكانية الاستمرار بعد الوصول إلى هدف معين وليس الوصول إلى تلك النقطة واستخدام الفيبونتشى للتحديد عمق الارتداد لا يجعله يحدث ولذا عند وضع الخطوط على الشارت يجب أن تراعى أهمية مرور الخطوط على نقاط التماس المتتالية دون القفز خارجها أو داخلها فالهدف هو محاولة التوقع وليس الرسم الجميل فجميع الخطوط يجب أن تسير في خط مستقيم .

كل المؤشرات والأبحاث قائمه على 3 أرقام فقط وأحيانا 4 أرقام فلابد أن تصنع مؤشرك بنفسك والمواد الخام موجودة وهى سعر الفتح والإغلاق واعلي وادني سعر (أرقام السويسري المنشورة بنيت وفقا لهذه النظرية)فماذا تنتظر لتبحث فيهم .

جميع المؤشرات المستخدمة في الشارت (الدراسات) لتعريف الاتجاه أو دراسة السوق للأسف لا يمكن أن تحقق أكثر من 20% ربح في حدها الأقصى إذا اتبعتها وحدها فهي تطلق في 80% من الوقت إشارات زائفة ومضلله ولذلك نستخدم أكثر من مؤشر للتأكد من الاتجاه ولتحسين فرص الربحية وتقليل الإشارات الوهمية فلا يمكن معرفة أي زمن نستخدم في الشارت على وجه التحديد دائما فإذا قرأت شارت واحد في مدد زمنيه مختلفة لوجدته يتعارض مع بعض تماما بل ويبلبل أفكارك ويحبطك ولذلك حدد من أنت هل أنت قصير أو متوسط أو طويل التداول حتى تستخدم الشارت بشكل أفضل .

إذا كنت تتاجر وتبحث عن 30 نقطه فأنت بحاجه إلى 3 شارت فقط 5 – 10 – 15 دقيقه وإذا كنت مضارب لرقم اكبر استخدم أل 30 – 60 دقيقه أما إذا كنت مضارب كبير فاستخدم أل 2 – 4 -8 ساعة بالإضافة إلى اليومي والأسبوعي والشهري حسب مدة المضاربة وهدفك منها وتذكر أن جميع البرامج في العالم لا تعتمد على الشارت التي تراها ولذلك هي وكل مؤشراتها مجانية وما وضعت إلا لتزيد الكثير حيره وقرأتها فن ولا علاقة له بالعلم .

التحليل الأساسي أهم بكثير من التحليل الفني على المدى الطويل فهو الذي يحدد الترند فلو كان السوق سيصعد فسوف يكسر كل المقاومات والعكس صحيح والفرق أن الأول يقول لك أين سيذهب السوق بدون أي شك والثاني يقول لك بعد ما يصل السوق إلى هناك أن هناك شك في أن يستمر والأساسي دائما يفوز .

الأخبار ستهزم كل شيء وأي شيء ولن تستطيع الحواجز مهما كانت إن تمنعها من التقدم ولكن المهم أن السوق مهما تحرك لابد أن يرجع إلى نفس النقطة التي انطلق منها عند ورود الخبر خلال 72 ساعة على أقصى تقدير ما لم يكن الخبر يغير في ترند السوق الأصلي كرفع أو خفض الفائدة مثلا .

إذا كان مقابل كل بائع في السوق يوجد مشترى فلماذا تتحرك الأسواق بهذه السرعة والعنف؟ ولماذا تتحرك أصلا في اتجاه دون الأخر مع أن كلاهما أي البائع والمشترى قاما بنفس العمل ونفس العدد ونفس السعر؟ وتذكر أن لكل رابح هناك خاسر بنفس القدر فلماذا أنت؟

لا تصدق أهداف المحللين ما لم يدعمه الواقع الفعلي والعقلي فلم يحدث أبدا أن وصل السوق إلى ما يقولون وغالبا الهدف الموضوع هو الهدف الذي لن يتحقق أبدا حتى يبدأ تحديد هدف في الاتجاه العكسي .

إذا كان الجميع مقتنع أن الدولار سوف يهبط لا محالة إذن من سيشتريه؟ لابد أذن أن يظهر الكثير من القوه حتى تصدق انه لن يهبط وكلما ضعف تمت تقويته حتى تتبدل قناعاتك إلى أن تستيقظ يوما وتجد اليابان وقد دفعته 200 نقطه وتبعتها أوربا ب 100 أخرى وخلال 3 أيام يكون الدولار هبط 500-600 نقطه وتبدأ في السؤال ماذا حدث؟ أو متى سيعود؟ على الأقل هذا هو السيناريو منذ 60 عام ومازال الناس تصدق وتقع في نفس الخطأ .

اعد ضبط المؤشرات فغالبيتها ضبط على وضع معين حاول أن تعدل فيها وتراقب النتيجة واستخدم مؤشرين فقط ولا تدخل السوق حتى تحصل على أشارة من الاثنين معا بدلا من واحد فقط واستبعد المؤشرات التي لا يمكن التأكد منها مهم كانت نتائجها فكل يوم هناك استخدام جديد للمؤشرات .

لا تضيف عقود إلى العقود الخاسرة أبدا مهما كان الإغراء قوى ولو كنت فاعلا فابدأ بإضافة عدد مساوي لما لديك من العقود الخاسرة بعد 100 نقطة على الأقل أي إذا كان لديك عقدين فضيف مثلهم وليس لكثر وكررها على بعد 100 أخرى ثم اخرج إذا واصل التقدم .

أضف عقود إلى العقود الرابحة دائما ووفق نظام الهرم السليم فتبدأ بقاعدة كبيرة مثلا 5 عقود ثم نضيف 3 ثم عقدين ثم عقد واحد وهو قمة الهرم واخرج إذا أصبح متوسط الشراء لأخر عمليتين خاسر فتكون خاسر في 3 عقود ورابح في 8 عقود .

لو السوق على وشك الإغلاق ولديك ربح بسيط اتركه لليوم التالي ولا تقفله وضع استوب لحماية الربح ما لم يكن ربح كبير فاخرج وغدا يوم أخر أو غامر ب 30 نقطه وضع استوب والأفضل أن تخرج أما إذا اقفل السوق وفتح في اليوم الثاني اقل من المتوقع أو المفروض اخرج فورا قبل أن تفكر في عكس وضعك و لا تمسك عقد خاسر أبدا لليوم التالي بدون ستوب أو سبب واضح للبقاء كعلامة على الشارت أو خبر مؤكد أو شيء ما أنت تعرف انه سيغير مجرى السوق وخصوصا في نهاية الأسبوع .

الترند الرئيسي للسوق يتكون من مجموعة ترندات اصغر تكون في مجموعها الترند الرئيسي فإذا كان اتجاه السوق تصاعدي يمكن رسمها بواسطة تمرير خط من أسفل نقطه في بداية الترند إلى اصغر نقطه في نهاية الترند وهو الترند الرئيسي ثم نمرر خط من نفس النقطة إلى ادني نقاط على الشارت في الربع الأول مثلا ثم الثاني وهكذا نمرر الخطوط في اللو عند كل صعود يعقبه هبوط ثم يرتد مره أخرى ولتحديد الهدف المحتمل نمرر الخطوط من أعلى بنفس الطريقة .

الدخول الصحيح يؤكده السوق فيعطيك ربح فورا وإذا ما تراجع قليل فلا تخاف سيواصل الصعود ما لم يكن تحت ضغط أخبار ما أو الدخول كان خطأ أصلا فلو السوق بدء يتصرف بشكل غريب بعد دخولك أسرع في الخروج عند أول فرصة أو فورا واستخدم أوامر السوق market order للخروج أو الدخول إلى السوق حتى تتجنب أي تأخير محتمل أو تنفيذ متأخر وتذكر أن غالبية المتداولين تظن أن الدخول الخطأ هو سبب خسائرها وان كان هذا صحيح أحيانا لكن الحقيقة أن الخروج الخطأ هو المشكلة الحقيقية فالخروج قبل الموعد أو وضع ستوب في مكان خطأ أو التأخر في الخروج هو السبب غالبا وليس الدخول أبدا .
أن السوق القوى يسير دائما في اتجاه الترند الأصلي لمدة 4 أيام في الأسبوع و يوم واحد واذا كان عادى يكون 3 فى اتجاه الترند و2 عكسه يتراجع فيها قليلا فلا تقف أمام الطوفان حتى لو كنت تستطيع فلا فائدة من خسارة 300 نقطه لكي يعود السوق بعدها وتخرج ب 20 نقطه ربح هذا لو صبرت أصلا ولم تركض خارجا وتفرح بخسارة قليلة بعد استرداد خسارة ال300 نقطه فأنت تراهن على الحظ ولن يخدمك طويلا .

أن السوق يتحرك في موجات عادة وكل موجة تتراوح ما بين 30 -50 نقطة وتطول حتى 5 موجات في اليوم أو تزيد أحيانا ويتراوح مداها من 150 إلى 250 نقطة في الغالب الأعم وله 3 موجات انحسارية في الاتجاه العكسي من الاتجاه الأساسي والموجات الانحسارية لا تزيد عن 30 نقطة غالبا وتطول أحيانا إلى 70 نقطة وهى دلالة على ضعف السوق وإذا قصرت إلى 15 نقطة كانت الموجة الرئيسية قوية للغاية وقد تمتد إلى ما يزيد عن 200 نقطة في اليوم لذا عليك مراقبة الموجات وتحدد أعلى وأدنى سعر وصله السوق خلال الموجه .

أن سرعة الموجات الانحسارية في الارتداد يحدد مدى قوة الموجه الرئيسية واستمرارها فإذا انحسرت بسرعة إلى مسافة تزيد عن 60 نقطة من اعلي أو ادني سعر فالأغلب الأعم أن هذه الموجة قد انحسرت وممكن أن يبدأ السوق في الارتداد العكسي خلال الأيام القادمة فالسوق يجب أن يقفل في مدى 50 نقطه بحد أقصى ليواصل في اليوم الثاني غالبا .

34) إذا تحرك السوق إلى الأعلى مثلا يومين متتالين فاستعد للشراء في اليوم الثالث عند هبوط السوق شريطة أن يكون السعر الأعلى في اليوم الثاني اعلي من اليوم الأول والسوق هبط في اليوم الثالث إلى ما يقارب ادني سعر في اليوم الأول ولم يتجاوزه والعكس صحيح فاشترى واخرج إذا كسر اللو في اليوم الأول .

إذا تحرك السوق يومين واختبر اعلي السعر أو ادني سعر مرتين على مدى اليومين ولم يخترق أيا من الاثنين وأعطى علامة صح على الشكل المرسوم فسير في اتجاهها حتى لو كانت مقلوبة .

36) إن الشارت يقول لك ما فات ولا يستطيع أن يخبرك ابدآ بما هو قادم فلا تجعل منه دستور وقران وانظر إليه بعين الشك والريبة فإذا أصاب لا بأس وان اخطأ فحاول مرة أخرى وتذكر إن الآخرين يعرفون ما تملكه من سلاح ومال وأوضاع في داخل السوق فلكي تخدعهم تحتاج إلى مهارة لا تكتسب إلا بالتدريب العنيف والطويل والمستمر .

إن الحد الأقصى لطول الموجه الرئيسية لا تزيد عن 1500 نقطه في اتجاه واحد قبل أن ترتد على الأقل 30% من الموجه الأصلية وذلك لتخفيف حدة التشبع قبل البدء من جديد، على فرض أنها أكملت الموجه كلها وهو أمر نادر فغالبا تنحسر قبل أن تصل إلى ذلك علما بأن متوسط الحركة السنوية لا تزيد عن 2000 – 2500 نقطة إلا فيما ندر .

إي سعر تداولته ومضى على أخر ظهور له على الشاشة 48 ساعة هو سعر غالبا لن تراه قريبا ويمكن أن لا تراه أبدا فهرب في أول فرصه أو فورا فلا تعرف متى تتاح لك فرصة أخرى وقد يكلفك ذلك الكثير .

39) 90 % من الوقت يبدأ السوق عاده باختبار الاتجاه العكسي الذي لا يريد السير فيه غالبا .

لا يمكن لسوق يريد أن يستمر أن لا يحقق 50 نقطه كل يوم عن اعلي أو ادني سعر سبق أن وصله فمثل هذا السوق ضعيف أو حائر أو متشبع وفى كل الأحوال روح عكسه وضع استوب بعد 50 نقطه من أعلى أو أدنى سعر وصله .

إذا سجل السوق سعر جديد ثم تراجع منه بسرعة إلى ما يزيد عن 60 نقطه بعد أن قطع مثلا 250 نقطه ثم أغلق هناك فهذا السوق سيرتد إلى مسافة بعيده خلال الأيام القادمة فاحذره وقد يكون ذلك بداية النهاية .

إذا قلنا الأخضر للصعود والأحمر للنزول فتذكر أن الترند سيتغير بمجرد ظهور اللون الأخر على الشارت بجانب الأول فلو كان السوق صاعد فيجب أن ترى الأخضر فقط فإذا ظهر الأحمر فأعرف أن هناك شيء تغير فإذا تكرر ظهوره فالترند إما توقف أو على وشك التراجع بغض النظر عن نوع الشارت التي تستعملها ومدتها وشكلها ومؤشراتها .

إذا ظل اللون موجود على الشارت ولكن السوق لا يحقق أية مكاسب فأعرف أن السوق أصبح غير قادر على الاستمرار وحالما يظهر اللون الأخر مرتين فقط سيتغير السوق فورا على الأقل لعدد 30-50 نقطه تزيد أو تنقص حسب الأوضاع .

المقاومة أو الدعم الرئيسي ليس رقم معين بل منطقه عمقها حوالي 30-50 نقطه تحتاج تجاوزها وإلا اعتبرت مجرد قمة مكرره أخرى أو قاع مكرر أخر ليس إلا، ما لم يكون السوق يخترق رقم جديد غير مسبوق أو لم يختبر من سنوات طويلة ويقع خلفه منطقة ستوبات كثيفة .

خط المقاومة أو الدعم تحدد قوته بعدد النقاط التي يمر بها دون أن يتجاوزه السوق إلا ب 20-40 نقطه مره أو مرتين غالبا وبزاوية تقل عن 60 درجه على المدى البعيد فوجود زوايا 90 درجه تعجل بالارتداد مع ملاحظة أن الخط يجب أن يشمل ثلاث نقاط على الأقل .

استخدام شارت أل 30 – 60 دقيقه مع تمرير خط مستقيم بين أخر خطين في الشارت بحيث يمر بالقاع إذا كان السوق صاعد أو القمة لو كان هابط وضع استوب أسفل أو أعلى منه بحيث تخرج إذا كسر السوق هذا الخط وطبعا ستسير في اتجاه الخط فإذا كان الخط من أسفل اشترى ومن أعلى بيع على إلا تدخل السوق إلا بعد بداية الخط الثالث فعلا فقد يتجاوز السوق في اللحظة الأولى للمدة الجديدة بسبب خبر أو غيره .

عند استخدام مؤشر Parabolic Sar تكون النقاط أعلى الخطوط في النزول وأسفلها في الصعود اخرج حالما يرتد السوق في اتجاه النقاط ويخترقها فعلا وضاعف إذا لامسها فقط وارتد وخصوصا على الشارت الطويل مثل أل 60 دقيقه أو أل 4 ساعات وفوق ففرصة استمرار الموجه كبير وضع استوب خلف النقاط التي سبق أن اخترقها

أي سوق يخترق الوسط المتحرك لمدة 50 يوم في الاتجاه المعاكس للترند يعنى أن الترند قد بدء يتغير وإذا أكمل إلى ما بعد أل 200 يوم فقد عكس الترند ،فإذا كنت ترايدر قصير الأمد استعمل 4 – 9 – 18 كمتوسطات متحركة moving average وإذا كنت أطول استخدم 15 – 40 Expontial مع 50 يوم الوسط العادي فإذا تجمعت الخطوط الثلاثة في نقطه واحده وانطلق السعر متجاوزها امشي معه فهناك فرصه ربح وفير لو كان على شارت أل 60 دقيقه وأكثر واخرج أو اعكس لو حدث ذلك في الاتجاه العكسي .

جميع الفجوات تغطى مهما طال الزمن بها فأنت لا تستطيع البناء في الهواء لابد من أساس ثابت للاستمرار وكلما ابتعدنا عنها زادت فرص الربح ما لم تكون من النوع الذي لا يغطى وهو النوع الذي يفتح به السوق بفجوة واضحة سبقها” دوجى “وينطلق السوق في نفس اليوم بعيدا ويواصل بعدها في اليوم الثاني والثالث ولا يغطيها وهى نادرة الحدوث لكنها خطيرة .

استخدم أرقام الفيبونتشى لتحديد الهبوط 23.3 -38.2- 50-61.8 – 78.6 -100وللصعود استخدم 1.272 – 1.618- 200- 2.61-4.23 – 6.85 ( جميعها نسب مئوية ). فمعظم الترايدر يظنون أن الفيبونتشى لتحديد الارتداد فقط وليس الأهداف مما يجعلهم يستخدمون الجزء الأبسط فيها فقط .

استخدم تكنيك 123 بحيث تتأكد من أن التراجع في الموجه الثانية لا يزيد عن 50% غالبا من الموجه الأولى وإذا ارتد بعدها ووصل عند نفس الموجه الأولى (يجب أن يكسرها ليكمل الشكل) ولم يتجاوزها اعكس وطبق 123 في الاتجاه العكسي .

إذا ظهر على الشارت شكل حرف أل Y أو شكل U ولها ذيل في البار شارت بعد موجة فهو إشارة إلى إن السوق سيرتد في الاتجاه المعاكس .

ضع الستوب دائما أسفل أو اعلي اليوم السابق حالما يتم تجاوزه فلو كان السوق صاعدا وتجاوز أعلى سعر في اليوم السابق ضع استوب دائما تحت ادني سعر في اليوم السابق والعكس صحيح وبغض النظر عن حالة السوق حيث في ذلك حماية لك إذا غادرت المكان ولم تتابع الأسعار .

منطقة الستوب الكثيفة هي دائما الهدف فهي دائما تجذب السوق إليها كحالة 1.40 يورو الآن فحالما يبدأ تراكم الاستوبات في منطقه معينه تعمل هذه المنطقة كمغنطيس تجذب السوق إليها وتحتاج معجزه لعدم ضربها فأينما وجدت اتجه إليها السوق ما لم يكون متشبع والهدف بعيد فيضرب الأقرب ولذلك دائما قبل التحركات الطويلة يذهب السوق في الاتجاه العكسي أولا حوالي 300-500 نقطه قبل أن يرتد بعنف في الاتجاه الأخر .

إذا بدء السوق الهبوط وحصلنا على 3 أعمدة على الأقل هابطه والهاى فيها اقل من سابقه انتظر ولا تفكر بالدخول إلا إذا بدء العمود الرابع فابدأ بالبيع وضع استوب لعكس وضعك أعلى من أعلى سعر في العمود الثالث مع مراعاة تنزيل الاستوب مع كل عمود جديد يتكون والهاى فيه ادني من سابقه وإذا عكست وضعك بسبب الاستوب وأصبحت مشترى بعد أن كنت بائع فضع استوب جديد أسفل ادني سعر في العمود السابق والعكس صحيح إذا كان السوق صاعد .

إذا كان العمود الثاني المتكون على الشارت لا يفوق العمود الأول السابق له وجاء العمود الثالث وكسر احد طرفي العمود الثاني فأتبع الكسر وضع استوب أعلى أو أدنى من العمود الأول حسب اتجاه الكسر مع مراعاة تحريك الاستوب مع العمود الذي يليه لحماية الأرباح .

إذا اقفل السوق على اعلي أو ادني سعر وكان سعر الفتح في اليوم التالي هو السعر الأعلى أو الأدنى أو قريب منهم فعكس فان كان الأعلى بيع وان كان الأدنى اشترى فالسوق الذي اقفل على اعلي سعر يجب أن يواصل على الأقل 50 نقطه وهذا لم يعطى حتى نقطه واحده فكيف سيواصل والأفضل أن تضيف 5 نقاط على الإغلاق فإذا كان أعلى سعر في هذا المستوى أو اقل بيع فورا والعكس صحيح بطرح 5 من الإغلاق .

إذا اقفل السوق على اعلي سعر أو ادني سعر ولم يفتح في اليوم التالي بفجوة gab فاعكس فورا فإذا كان السوق أغلق على ارتفاع بيع والعكس صحيح فالسوق يجب أن يواصل في الاتجاه الذي بدءه فلماذا فتح بفجوة إذا كان يريد الاتجاه الأخر .

إذا فتح السوق بفجوة إلى اعلي مثلا(سعر الفتح أعلى من أعلى سعر أمس) اشترى وضع استوب تحت الهاى لليوم السابق لتعكس وليس للخروج والعكس صحيح والستوب فوق اللو إذا كان السوق نازل

اسباب الخساره في تجاره البورصه


1 – نقص المعرفة: معظم المتاجرين الجدد بالعملات لا يبذلون الوقت للمعرفة وتعلم أساسيات حركة العملة . لذلك فانه يجب عليهم في هذه الحالة عندما يكون هناك موعد لصدور أخبار اقتصادية أو تصريحات هامة أن يخرجوا من السوق بإغلاق عقودهم المفتوحة والانتظار حتى تكون هناك فرصة أخري مناسبة لدخول السوق وهذه أفضل طريقة لهم أن يدخلوا السوق فقط عندما يكون هادئا وبذلك يتجنبوا المتاجرة العشوائية أثناء الأخبار والتفكير في الحركة الفنية للسوق .

2) تكرار الدخول في نفس اليوم: عند تحديد هدف قصير في عدد النقاط ونسبة معقولة من وقف الخسارة سيجعلك تحقق بضع مئات من الدولارات يوميا ، ولكن زيادة عدد مرات الدخول مرة بعد مرة قد يجعلك عرضة للخسارة أكبر .

3) الدخول دفعة واحدة بعدد كبير من العقود: معظم الشركات تعطيك هامش صغير للدخول والبعض يعتقد أن هذه ميزة حسنة فهم يغرونك للدخول بعدد أكبر من العقود دفعة واحدة ليحصلوا على فائدة أكبر منك ، تذكر أنه عندما ينخفض المبلغ المتبقي من حسابك للاستخدام في الهامش إلى الصفر فان البرنامج سيقوم بإخراجك من السوق بشكل آلي وفوري وإغلاق جميع عقودك وتتحمل أنت الخسارة .

4) الاعتماد على الآخرين في اتخاذ القرار: غالبا ما يتصرف المتاجر المحترف بشكل انفرادي ويتخذ قراراته الخاصة ولا يعتمد على الآخرين لاتخاذ القرارات ، لا يوجد هناك نصف طريق أو سيارة بسائقين ، إما أن تكون أنت من يتاجر أو هناك من يتاجر لك .

5) إساءة استخدام أوامر وقف الخسارة: وضع أوامر وقف الخسارة في موقع قريب من سعر السوق يجعله قابلا للتنفيذ في أي لحظة ، وهذا غالبا ما ترشدك إليه الكثير من البرامج لأنه في النهاية لديهم فائدة وأنت من يخسر .

6) إساءة الاستفادة من الحسابات التجريبية : معظم الحسابات التجريبية أقرب إلى برنامج ألعاب و لا تكون حساسة مع تغير السعر لحظيا مثل الحسابات الفعلية وتعطيك الانطباع بإمكانية تحقيق الربح خاصة أثناء الحركات المحدودة للسوق و بمجرد أن تنتقل إلى الحساب الفعلي سوف تكتشف ذلك ، الحالة النفسية عندما تتعامل مع راس مال وهمي هي أنك تكون متحررا من أي خوف من الخسارة وستكون قدرتك على المغامرة لا حدود لها ، وبمجرد أن تنتقل إلى الحقيقة وتدخل السوق وتواجهك أي خسارة ستتغير حالتك النفسية نهائيا . ينصح التعامل مع الحساب التجريبي لاكتساب الخبرة التشغيلية في كيفية تنفيذ الأوامر فقط ، لأنه يعلم العادات السيئة في كيفية التعامل مع الأموال على أنها لعبة . لا تعنى لك الخسارة شيئا ، البدء في الحساب الحقيقي يعلمك كيف تتجنب الخسارة .

7) المتاجرة أثناء ساعات التوقف : هناك ساعات أثناء اليوم تفصل الأسواق الرسمية بين كل من آسيا وأوروبا وأمريكا تقوم البنوك وصناديق الاستثمار الضخمة بالاستفادة منها ويدفعون بالأسعار إلى أرقام يرغبون عقد صفقاتهم عندها حيث لا يوجد حجم كبير من المتداولين ومن يذهب ضحية لذلك هم صغار المتاجرون حين يتعلقون بعقود خارج نطاق أسعار السوق .

8) المتاجرة بدون خطة: تحقيق الربح لا يمكن أن يكون يوما هو الخطة للتجارة ، خطة التجارة هي برنامج العمل لتحقيق النجاح ويجب أن تحدد أهدافك من السوق وإذا لم يكن لك هدفا هذا يعنى أنه لا يوجد لديك خطة وسوف تخسر في النهاية )هناك إحصائية تفيد بان 95% من الخاسرين يخرجون من السوق بسبب عدم وجود خطة لديهم (

9) المتاجرة ضد اتجاه السوق: هناك اختلاف ضخم بين الشراء بسعر منخفض قبل ارتفاع السوق ، والشراء بنفس السعر أثناء انخفاض السوق ، في الحالة الأولى يكون لديك أرباحا جيدة وفي الحالة الثانية يكون سعر شراؤك هو أعلى سعر .

10) الخروج الخاطيء من السوق : إذا دخلت في عقد وكان السوق يسير عكس اتجاهك تأكد أن تخرج بتوقيت جيد ، لا تحاول مضاعفة الخسارة ، إذا كان السوق يسير في الاتجاه الصحيح لا تقنع نفسك بالخروج سريعا لأنك متعب بل عليك التعامل مع التعب والإجهاد على انه جزء من عملك وفى المقابل لا تطمع كثيرا وعليك أن تحسن الخروج في موقع مناسب .

11) خطأ المتاجرة قصيرة الأمد : إذا كانت أهدافك من الصفقة هو تحقيق ربح أقل من 20 نقطة ننصحك أن لا تدخل الصفقة ، عدد النقاط التي تدفعها بين الدخول والخروج تجعل احتمال الفرصة ضدك أكبر .

12) الإصرار على الشراء بأقل سعر والبيع عند أعلى سعر: هذه الطريقة ربما تكون مفيدة في أرفف السوبر ماركت ، لكن في سوق العملات لا يمكن الإصرار عليها وألا فان السعر سيبتعد عنك وقد لا يعود مرة أخري .

13) لا تحاول أن تكون ذكيا أكثر من اللازم: هناك إحصائية تبين أن أكثر المتداولين نجاحا هم خريجي مدارس ثانوية ويتعاملون بالسوق بطريقة بسيطة ولا يحاولون الذهاب إلى ما هو أكثر تعقيدا .

14) لا تدخل السوق أثناء ورود الأخبار الاقتصادية : أغلب الحركات الكبيرة تحدث قبل وأثناء وبعد وقت الأخبار، حيث يكون حجم التداول ضخما وكمية العقود كبيرة جدا وتكون الحركة حقيقية وتأخذ اتجاها مطردا ، ومن غير المستحسن الدخول إلى السوق خلال هذه الفترة ، (قارن حركة السوق في الأوقات الهادئة عندما يكون السوق تحت سيطرة البنوك من خلال تجارة عملائهم ).

15) إهمال الأوضاع الفنية : إن تحديد وضع السوق من الناحية الفنية هل هو مرتفع ومناسب للبيع أو منخفض للشراء هو المفتاح الرئيسي للتوقع بالسعر القريب الذي يمكن أن يذهب إليه السوق أما الحركات المفاجئة والسريعة فهي غالبا ما تنتج عندما يكون السوق في اتجاه موحد .

16) التجارة على أساس عاطفي : عندما تكون مضاربتك في السوق مبنية على اعتقادات عاطفية وليس أفكارا حقيقية ، تأكد أن العواطف تكون قاعدة فقيرة وتذكر أنه لا يمكن أداء الأشياء الهامة والجيدة في الحياة بناء على عواطفنا .

17) انعدام الثقة : تأتى الثقة غالبا من النجاح فإذا واجهتك الخسارة في أول بداية المضاربة بالسوق سيكون من الصعب بناء الثقة مرة أخرى ، لا تذهب إلى أنصاف الحلول ولكن عليك بالتعلم وكسب المزيد من المعرفة عن السوق قبل الرجوع مرة أخرى للمضاربة .

19) قلة الشجاعة لتقبل الخسارة : لا يوجد بطولة أو جرأة للاستمرار في الخسارة فقط هناك الغباء والجبن ، حاول أن تبتلع خسارة اليوم وانتظر الغد وحاول مرة أخرى من جديد ربما تحقق أرباحا ، تذكر أن علاقتك بالعقد الخاسر ليست علاقتك بعقد زواج وأن السوق يمكن أن يتصرف بطريقة جنونية ضدك إنه مجرد عقد في سوق العملة وخسارتك له يمكن تعويضها وقد لا تؤثر في مجمل نتائجك الشهرية .

20) عدم التركيز على العقود التي في متناول اليد : حين تبدأ بتخيل الأرباح وبناء أمنياتك المالية على أساس أنها واقعة لا محالة وتبدأ في التفكير في كيفية صرفها والاستمتاع بها وهي لم تتحقق بعد ، ونفس الشيء أن تبدأ بالقلق والتوتر من الخسارة التي لم تحدث ، تأكد أنك أصبحت خارج الواقع . بدلا من ذلك ركز على العقد المفتوح وتصرف بحكمة في وضع أمر التوقف وأمر الإغلاق في مواقع مناسبة وكن طبيعيا مثل رائد الفضاء يستريح ويستمتع بالرحلة وذكر نفسك بأنك ليس أنت من يسيطر على هذا السوق ويتحكم به .

21) الفهم الخاطيء للأخبار : الحقيقة هي أن بعض الصحفيون يفهمون الأخبار الاقتصادية بشكل سطحي وهم في الغالب يركزون على عنصر واحد ويهملون البقية ، هذا يؤدي إلى وصول الأخبار مشوهة أحيانا ، عليك أن تتعلم قراءة الأخبار الاقتصادية من مصادرها الأساسية ، وعليك أن تتعلم المقارنة بين الأرقام والمعطيات القديمة والمتوقعة والتي صدرت للتو ، إذا كانت لغتك الإنجليزية لا تساعدك فهذه مشكلة أخري فاللجوء إلى من يترجم لك قد يفقد الخبر معناه ويجعلك تتصرف بطريقة غير مناسبة .

22) هل كان الحظ بجانبك : قد يتغير رصيدك ويرتفع من خلال صفقات دخلت بها من غير تخطيط أو دراية وهذا لا يعنى أنك كنت ناجحا خلال تلك الصفقات وليست كل الحكاية بل ربما كان الحظ حليفك لفترة التداول السابقة ، والحقيقة التي غابت عنك هي أنك قد أهملت عامل المخاطرة لدرجة عالية جدا ولكنك كنت محظوظ بتجاوز تلك الصفقات بنجاح وجعلك تحصد الكثير من الأرباح ، عليك مراجعة صفقاتك الناجحة وضع احتمال خسارة واحدة أو مرتين واحسب كيف كان سيكون رصيدك ربما تفا جيء بأنه سيكون صفرا. المضاربون الناجحون هم الذين يتعاملون مع السوق بجميع الاحتمالات ويمكن أن يتقبلوا خسارة محدودة ليعودوا مرة أخري .

23) الربح بطريقة الصدقة : عندما تحصل على ربح بطريق غير متوقعة من خلال صفقة كانت تبدو خاسرة 100% ولكن لظرف ما أو خبر طاريء تغير اتجاه السوق وحصلت على ربح مناسب ، لا تتوقع المفاجئات السارة دائما ولكن من الأفضل أن توظف هذه الأرباح في صفقة جديدة مدروسة .

24) الشجاعة تحت النيران : عندما يقتحم شرطي مخبأ لعصابة فإنه يحطم الباب وهو يعرف أنه عرضة للنيران ويمكن أن يصاب في أي لحظة ولكنه يقوم بعمله بكل قناعة ولا يتردد ، وهكذا السوق والمتاجرة بالعملات من الطبيعي أن تكون خائفا ولكن عليك أن تقتحم السوق – بدون اقتحام ليس هناك تجارة وبدون تجارة لا يوجد أرباح .

25) أفضل وقت للتجارة : 3 ساعات يوميا من التجارة النوعية المركزة هي أفضل ما يسمح به عقلك وأنت مرتاح ، أثناء وقت المتاجرة ومراقبة السوق يجب أن يكون التركيز 100% ، أما أنصاف الحلول فهي غير مجدية نهائيا ، لا تظن أن البقاء ساعات عديدة أمام شاشة الكمبيوتر هو مجدي دائما .

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Like this post? Please share to your friends:
أرباح فوركس
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: