الفائدة البريطانية اليوم اهم اخبار الاسبوع

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

الفائدة البريطانية اليوم اهم اخبار الاسبوع

التحليل اليومى 12 مايو 2020

الفائدة البريطانية اليوم اهم اخبار الاسبوع

قرار الفائدة وتقرير معدل التضخم في المملكة المتحدة: الخميس، 2 بتوقيت السعودية مع مارك كارني حيث. قرر بنك انجلترا المركزي يبقي أسعار الفائدة دون تغيير عند اجتماع أبريل الهادفة للوصول إلى معدل التضخم المستهدف 2٪ والحفاظ على النمو والتوظيف. صوت أعضاء لجنة السياسة النقدية بالإجماع على عقد معدل البنك عند 0.5٪، وترك شراء الأصول عند 375000000000 £. وأشارت صناع القرار المخاطر في أسعار الطاقة والمواد الغذائية المنخفضة، متوقعا أن تتلاشى خلال العام المقبل. على الرغم من ارتفاع معدلات التضخم الأساسية بقيت هادئا مع ضعف التضخم العالمي وضبط النفس نمو التكاليف المحلية. وتوقع أعضاء لجنة السياسة النقدية فإن معدل البنك سيرتفع إلى ضمان عودة التضخم إلى الهدف بطريقة مستدامة. ومع ذلك، فإن الآثار استفتاء الاتحاد الأوروبي قد يفسد التوقعات. مع هذا “سوبر الخميس” إطلاق سراح كل من قرار معدل منتظم ودقيقة، فضلا عن تقرير التضخم الفصلي، يمكن للبنك انجلترا يقيم في النقاش التي أصبحت الآن قضية عالمية

الذهب GOLD

الذهب الان فى مرحلة نهاية التصحيح الهبوطى حتى يكمل الزوج اتجاهه الصاعد خصوصا بعد اغلاقة اول امس بشمعة بين بار على مستوى مهم وهو 50% فيبوناتشى و الذهب اعطى لنا يوم الجمعة الماضى اشارة قوية للصعود ومن المتوقع ان يصعد الذهب مع بداية افتتاح الاسواق حتى يصل الى هدفة عند 1311 والذهب كان فى مرحلة تصحيح حتى يكمل اتجاهه الصاعد مرة اخرى والذى شهد قوة كبيرة الاسبوع الماضى ومتوقع ان يصعد الذهب من منطقة 1270 والتى تعد منطقة دعم قوية حتى يصعد الى هدفة الذهب والان عند كسر المثلث الذى تحدثنا عنه الذهب والذهب الان فى اتجاه صعودى خاصتا بعد الاغلاق الاسبوعى لشمعة الاسبوع الماضى ويتاكد اكثر و ان الاتجاه العام المسيطر على الزوج هو الصعود ولكن ابدى الزوج فى الفترة الاخيرة بعض التذبذب المائل الى الهبوط ومنطقة 1196 تعتبر منطقة قوية جدا لشراء الذهب نظرا لانها تمثل منطقة طلب قوية بالاضافة الى مستوى 0.50 فيبوناتشى ومن المتوقع عند هبوط الزوج الى هذة المنطقة ان تردة وبقوة ليصل الى هدفة المقسوم الى هدفين الهدف الاول 1231 والهدف الثانى عند 1276.5 ليكون بذلك لاختبار القمة السابقة على اقل تقدير ومن الممكن جدا كسرها ليستمر الاتجاه الصاعد وبالنسبة لمناطق الدعم والمقاومة المتوقعة للزوج

مناطق دعم : 1270 ومستوى اخر عند 1283

مناطق المقاومة : 1311 ومستوى اخر عند 1350

الدولار كندى USDCAD

الدولار كندى وبعد ارتدادة من مستوى مقاومة قوى عند 1.2966 والتى تمثل ايضا قتع سابق مكسور يومى فالان متوقع للزوج ان يكمل مسيرتة التصحيحية الى اسفل حتى مستويات 1.2661 حيث وان زوج الدولار كندى الان فى اتجاه صاعد وهذا الاتجاه الهبوطى الحالى ما هو الا تصحيح للصعود مرة اخرى وبالنسبة لنقاط الدعم والمقاومة المتوقعة للزوج

مناطق دعم : 1.2661 ومستوى اخر عند 1.250

مناطق مقاومة : 1.2966

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

النيوزلندى ين NZDJPY

النيوزلندى ين ايضا علية فرصة شرائية قوامها هو منطقة طلب قوية ارتد منها الزوج بالاضافة الى كسر كاذب وبرايس اكشن صعودى ومن المتوقع ان يصعد الزوج حتى مستويات 75.61 والتى تمثل مستهدفات الزوج وبالنسبة لمناطق الدعم والمقاومة المتوقعة للزوج

مناطق دعم : 73.23

مناطق مقاومة : 75.61 ومستوى اخر عند 76.97

انكماش الصناعات التحويلية قد يُخفّض أسعار الفائدة البريطانية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

لا تزال أوروبا تواجه تداعيات تصويت الخروج البريطاني وحالة عدم اليقين التي تحيط بمستقبل العلاقات بين دول الاتحاد من جهة والمملكة المتحدة من جهة أخرى والمشاكل الجيوسياسية، إضافة إلى الأحداث الإرهابية الأخيرة في مناطق متفرقة في أوروبا، حيث أظهر مسحًا، اليوم الإثنين، أن إنتاج قطاع الصناعات التحويلية في بريطانيا انكمش بأسرع وتيرة له فيما يزيد على 3 أعوام في يوليو الماضي، في علامة جديدة على أن اقتراع الانسحاب يضر بالنمو في البلاد.

ارتفاع إنتاج «أوبك» يدفع أسعار النفط للانخفاض

النفط عند مستويات مايو.. ودول الخليج تجني مساوئ انخفاض الأسعار

الانقلاب الفاشل يهدد استقرار النموذج الاقتصادي التركي

11.5 % تراجع أرباح الشركات الـ 500 الكبرى (تقرير)

غموض اتفاقيات التجارة الحرة لبريطانيا بعد خروجها من الاتحاد الأوروبي (تقرير)

«المركزي» يبتعد عن دعم الجنيه . والحلول في الخفض و«سلة عملات»

ومن المتوقع أن تعطي البيانات الحالية دافعًا أكبر لخفض أسعار الفائدة، في اجتماع المركزي البريطاني، الخميس المقبل، بعد أن امتنع البنك عن تحريك الفائدة في يوليو على عكس توقعات السوق، في حين يميل معظم صانعي السياسات تجاه مزيد من التحفيز خلال الشهر الحالي.

وهبط مؤشر «ماركت» لمديري المشتريات لقطاع الصناعات التحويلية في بريطانيا إلى 48.2 نقطة في يوليو من 52.4 نقطة في يونيو، ليسجل أدنى مستوى منذ فبراير 2020، وليتخلف عن القراءة الأولية التي أعلنت أواخر يوليو عند 49.1 نقطة، ويعد مستوى 50 نقطة الحد الفاصل بين التوسع والانكماش في النشاط الاقتصادي المراد قياسه، وترجع القراءة الضعيفة للمؤشر في يوليو لضعف السوق الداخلية وحالة عدم اليقين جراء الاستفتاء، الذي أقيم في 23 يونيو الماضي.

النشاط الاقتصادي البريطاني يشهد انكماشا بأسرع وتيرة له منذ فترة الركود الأخيرة قبل 7 سنوات

كما تراجع مؤشر الإنتاج إلى 47.8 نقطة في يوليو من 53.6 نقطة في يونيو، وهو أقل مستوى منذ أكتوبر 2020، وشهدت الطلبات الجديدة التي كانت حققت نموًا قويًا في يونيو، أكبر تحول لها منذ عام 1998 مسجلة أسرع وتيرة هبوط في أكثر من ثلاثة أعوام.

وأشارت بيانات ماركيت، اليوم الإثنين، إلى أن النشاط الاقتصادي البريطاني يشهد انكماشًا بأسرع وتيرة له منذ فترة الركود الأخيرة قبل 7 سنوات، وقال روب دويسون، الخبير الاقتصادي في ماركيت، إن قطاع الصناعة شهد انكماشًا عبر تقلص العديد من الشركات من جميع الأحجام في قطاعات مختلفة.

وقال نايجل ريجبي، المحلل الاقتصادي، في حديثه لـ«المصري اليوم»، إن هذه الأرقام المخيبة للآمال تشير إلى أن حالة عدم اليقين تردع المصنعين من اتخاذ القرارات الاستثمارية الحيوية.

وترى ريبيكا أورتركيفي، مدير الاستثمار، في إحدى شركات الاستثمار البريطانية، أن يونيو كان إيجابيًّا لمستثمري الأسهم، مضيفة في حديثها لـ«المصري اليوم» أن الشهر الجاري يضع رهانات المستثمرين على سياسات البنوك المركزية الكبرى، وأكدت أن مارك كارني، محافظ المركزي البريطاني، سيخفّض أسعار الفائدة هذا الأسبوع لتحفيز الاقتصاد البريطاني.

بريطانيا تتهم الصين بأن استثمارارتها تشكل تهديدا للأمن البريطاني

وأبقى المركزي البريطاني سعر الفائدة عند مستويات قياسية حول 0.5%، ولكن يبقى المجهول الوحيد حول ماهية التدابير الإضافية المتعلقة بالاقتصاد والتي يعمل عليها وزير المالية البريطاني، فيليب هاموند، والتي من شأنها أن تعزز الثقة وتجنب البلاد حالة الركود.

وفي الوقت الذي تحاول فيه العاصمة المالية لندن الحفاظ على تدفقات الاستثمار، حذرت الصين بريطانيا من أنه لا يمكن المجازفة بالتغاضي عن الاستثمارات الصينية، بعدما أجّلت الحكومة البريطانية خطط محطة الطاقة النووية، واتهمت الصين بأن استثماراتها تشكل تهديدًا للأمن البريطاني.

لكن الاستثمارات الخليجية لا تزال تثق في السوق البريطانية، حيث رفعت الخطوط الجوية القطرية حصتها في الشركة المالكة للخطوط الجوية البريطانية بنحو 4.34% إلى 20%.

وقالت القطرية في بيان، اليوم الإثنين، إنها لا تنوي زيادة حصتها أكثر لتستفيد القطرية من انخفاض القيمة السوقية للسهم في أعقاب نتائج التصويت البريطاني.

وأظهرت بيانات ماركيت اليوم تباطؤ قطاع الصناعات التحويلية في منطقة اليورو في يوليو، لتظهر علامات التباطؤ على دول منطقة العملة الموحدة باستثناء ألمانيا، الأمر الذي قد يدفع تنامي المطالبات بمزيد من خطط التيسير الكمي من قبل المركزي الأوروبي.

وشهد مؤشر ماركيت لمديري المشتريات في منطقة اليورو انخفاضًا إلى 52 نقطة في يوليو من 52.8 نقطة في يونيو، لتأتي القراءة أعلى من التقديرات الأولية البالغة 51.9 نقطة، كما ارتفع مؤشر أسعار المنتجات إلى 49.9 نقطة في يوليو من 49.3 نقطة، ليسجل أعلى قراءة له في نحو عام، الأمر الذي يشير إلى أن المصانع لم تخفض الأسعار، وسيرحب المركزي الأوروبي بارتفاع مؤشر الأسعار وإن كان لا يزال بعيدًا عن تحقيق هدفه المتمثل في الوصول بمعدل التضخم الكلي إلى أقل قليلًا من 2%.

وأفاد تقرير ماركيت بأن مؤشر مديري مشتريات قطاع الصناعات التحويلية انخفض في ألمانيا إلى 53.8 نقطة، وفي النمسا وصل إلى 53.4 نقطة، وهولندا 53.2 نقطة، وإيطاليا 51.2 نقطة، وإسبانيا 51 نقطة، واليونان 48.7 نقطة، و48.6 نقطة.

وأبقى المركزي الأوروبي على أسعار الفائدة دون تغيير، الشهر الماضي، لكنه ترك «الباب مفتوحًا» أمام المزيد من التحفيز، مسلطًا الضوء على الغموض «الكبير» والمخاطر الجمة التي تحدق بالآفاق الاقتصادية.

أظهر استطلاع رويترز اليوم أن المركزي الأوروبي سيضطر قريبا لتمديد وتوسيع نطاق برنامجه لشراء الأصول

وشهد الجنيه الإسترليني تراجعًا، اليوم الإثنين، من المستويات المرتفعة التي سجلها مقابل الدولار في أواخر الأسبوع الماضي، ونزل الإسترليني نحو نصف بالمائة في غضون 90 دقيقة من إعلان بيانات ماركيت، ثم شهد تعافيًا قليلًا في منتصف التعاملات لينخفض بنحو 0.23% ليصل إلى 1.3199 دولار، بحلول الساعة الثالثة والنصف عصرًا بتوقيت جرينتش، كما انخفض اليورو أمام الدولار بنحو 0.03% ليصل إلى 1.117 دولار.

بنك إنجلترا يخفض الفائدة للمرة الأولى منذ 2020

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

محا الجنيه الإسترلينى مكاسبه المبكرة بعد خفض غير متوقع لسعر الفائدة من بنك إنجلترا المركزى، الأربعاء، فى حين استأنف الدولار هبوطه أمام عملتى الين اليابانى والفرنك السويسرى بفعل المخاوف من انتشار فيروس كورونا.

توقعات بتثبيت سعر الفائدة فى اجتماع «السياسة النقدية» غدًا

«غالي» مرشحًا للجنة السياسات المالية في بنك إنجلترا المركزي

محافظ بنك إنجلترا: سنحمي النمو الاقتصادي خلال الخروج من الاتحاد الأوروبي

وبلغ الإسترلينى 1.2873 دولار فى أحدث سعر له، دون تغير يذكر عن الإغلاق السابق لكنه هوى عن ذروة اليوم 1.2937 دولار بعد أن خفض بنك إنجلترا سعر الفائدة الرئيسى للمرة الأولى منذ أغسطس 2020، بمقدار 0.5 نقطة مئوية إلى 0.25%.

وقال موه سيونغ سيم، محلل سوق الصرف لدى بنك سنغافورة، إن الأسواق كانت تتوقع أكثر من 25 نقطة أساس، لكن ليس 50 نقطة أساس كاملة، إلا أنها ليست مفاجأة من حيث أن السوق كانت تتوقع نوعا ما أن يتحالف البنك مع حكومة بريطانيا، ويبدو أن خفض الفائدة 50 نقطة أساس قد يشى بأن لنا أن نتوقع شيئا كبيرا بعض الشىء على صعيد الميزانية نفسها.

وفقد الدولار 0.9% ليسجل 104.67 ين، منخفضا أكثر من ين كامل عن ذروة الثلاثاء، البالغة 105.915 ين.

وارتفع الفرنك السويسرى 0.65% إلى 0.9335 فرنك للدولار، فى حين صعد اليورو 0.6 % مسجلا 1.1349 دولارا.

وخفض بنك إنجلترا المركزى أسعار الفائدة نصف نقطة مئوية إلى 0.25%، وأعلن إجراءات لدعم الإقراض المصرفى قبل الإعلان عن ميزانية من المنتظر أن تعزز الإنفاق لدعم الاقتصاد البريطانى فى مواجهة تفشى فيروس كورونا.

يأتى الخفض عقب خطوة مماثلة لمجلس الاحتياطى الاتحادى «البنك المركزى الأمريكى»، الأسبوع الماضى، وهى المرة الأولى التى يتخذ فيها مثل هذا الإجراء خارج الجدول الزمنى المعتاد لبنك إنجلترا منذ الأزمة المالية فى 2008.

بهذا يعود سعر الفائدة الحالى للمستويات المتدنية التى كان عليها بعد استفتاء الخروج من الاتحاد الأوروبى فى 2020.

وقال بنك إنجلترا إن البنك سيتخذ جميع الخطوات اللازمة الأخرى لدعم اقتصاد المملكة المتحدة والنظام المالى بما يتفق مع مسؤولياته التى يقررها القانون.

ومن المتوقع أن تتضمن الميزانية البريطانية مزيدًا من التمويل للرعاية الصحية لمكافحة الفيروس، فضلا عن إجراءات تحفيز اقتصادى إضافية. ومحليًّا، ارتفعت أسعار العملة الأمريكية بالبنوك، مدعومة بتفشى فيروس كورونا المستجد عالميا، والمخاوف المحلية تجاه ذلك، وزيادة الطلب على العملة ولاسيما من المستوردين.

قال يوسف فاروق، الرئيس التنفيذى لشركة الأهلى للصرافة المملوكة للبنك الأهلى المصرى، إن سعر الدولار ارتفع نحو 15 قرشا خلال الأسبوعين الماضيين، متوقعا استمرار ارتفاعه ليعود إلى مستوى 16 جنيها للدولار مع نهاية مارس الجارى، إذا استمرت الأوضاع الراهنة.

وبلغ أعلى سعر للشراء، الأربعاء، فى مصرف أبوظبى الإسلامى – مصر 15.68 جنيه، وللبيع 15.77 جنيه.

واستقر سعر الجنيه الإسترلينى محليا، الأربعاء، متجاهلا قرار بنك إنجلترا المركزى بخفض سعر الفائدة لأول مرة منذ أغسطس 2020، حيث بلغ سعر الإسترلينى 20.10 جنيه للشراء، و20.43 جنيه للبيع.

تصنيف وسطاء الفوركس 2020:
  • EvoTrade
    ☆☆☆☆☆
    ★★★★★
    EvoTrade

    الرائد في سوق الخيارات الثنائية!

  • FinMaxFX
    FinMaxFX

    أفضل وسيط فوركس لعام 2020!
    الخيار الأمثل للمبتدئين!
    تدريب مجاني!
    حساب تجريبي مجاني!
    مكافأة على التسجيل!

Like this post? Please share to your friends:
أرباح فوركس
Leave a Reply

;-) :| :x :twisted: :smile: :shock: :sad: :roll: :razz: :oops: :o :mrgreen: :lol: :idea: :grin: :evil: :cry: :cool: :arrow: :???: :?: :!: